الأحد 19 مايو 2019 الموافق 14 رمضان 1440

انتحار فتاة ماليزية بعد تأييد جمهورها على "إنستجرام"

الأربعاء 15/مايو/2019 - 09:52 م
الأمصار
حامد عماد
طباعة

 

فتحت الشرطة الماليزية تحقيقا جنائيا، بعد إقدام فتاة مراهقة على الانتحار، بعد إجرائها تصويت حول الموضوع على حسابها في تطبيق إنستجرام.

ونشرت فتاة ماليزية تبلغ من العمر 16 عاما فقط، منشورا على حسابها بإنستجرام، كتبت فيه: "الأمر مهم جدا، ساعدوني على الاختيار، الموت أم العيش؟"، وفتحت التصويت لجميع متابعيها على الحساب.

ووفقا لصحيفة "جارديان" البريطانية، أقدمت الفتاة على الانتحار بعد أن جاءت الأصوات بنسبة 69 بالمئة لصالح "الموت".

ads
ads
ads
ads
ads
ads