الأربعاء 19 يونيو 2019 الموافق 16 شوال 1440

الأموال الروسية والعقود الحكومية تطيح بوزير داخلية النمسا

الإثنين 20/مايو/2019 - 10:20 م
الأمصار
طباعة

أعلن المستشار النمساوي، سيباستيان كورتز، الاثنين، إقالة وزير الداخلية هيربرت كيكل الذي ينتمي إلى حزب الحرية اليميني المتطرف، إثر تسريب شريط مصور بشأن الحصول على تمويل روسي، الأمر الذي تسبب بفضيحة مدوية لهذا الحزب، وقد يدفع جميع وزرائه إلى الاستقالة من الحكومة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المستشار النمساوي المحافظ قوله: "بالتوافق مع رئيس الجمهورية، اقترحت عليه إقالة وزير الداخلية (كيكل)".

يأتي ذلك بعد 3 أيام من تسريب شريط مصور يقول فيه رئيس حزب الحرية، هاينز كريستيان شتراخه، إنه "مستعد لتلقي تمويل روسي مقابل تأمين عقود حكومية مع النمسا".

وفي وقت سابق دعا كورتز إلى إجراء انتخابات مبكرة عقب استقالة نائبه، ما أدى إلى تفكك ائتلافه الحاكم.

واستقال نائب المستشار هاينز- كريستيان شتراخه السبت الماضي، بعدما نشرت صحيفتان ألمانيتان تسجيلا مصورا له وهو يعرض تعاقدات حكومية على مستثمرة روسية.

وقال كورتز إنه ليس بمقدوره التوصل لاتفاق مع قيادة حزب شتراخه- حزب الحرية المناهض للمهاجرين- بشأن المضي قدما بالائتلاف مع حزبه، حزب الشعب من يمين الوسط.

وأثارت هذه الفضيحة تكهنات بشأن مستقبل الائتلاف الحاكم بين حزب شتراخه (الحرية) المناهض للهجرة، وحزب كورتس (الشعب) الذي يمثل يمين الوسط.

ads
ads
ads
ads
ads
ads