الثلاثاء 21 مايو 2019 الموافق 16 رمضان 1440

تركيا تقمع حرية الصحافة.. وتمنع بث فضائية عرضت كلمة لمعارض كردي

الأربعاء 15/مايو/2019 - 02:47 م
الأمصار
طباعة

أصدرت السلطات التركية، قرارا بمنع إذاعة النشرة الإخبارية لإحدى القنوات الخاصة، عقب قيامها بإذاعة كلمة لمعارض كردي.

وبحسب وسائل إعلام تركية اليوم، أصدر المجلس الأعلى للإذاعة والتليفزيون التركي، قرارًا بمنع قناة (TELE1) من إذاعة النشرات الإخبارية، على مدار يومين؛ بسبب إذاعة كلمة لـ"سزائي تمل قرا ملا أوغلو"، رئيس حزب الشعوب الديمقراطي الكردي المعارض.

وتعليقًا على القرار، قال ميردان يانار ضاغ، مدير عام البث في قناة (TELE1): "يستمر المجلس الأعلى للإذاعة والتليفزيون التركي في عرقلة حرية الصحافة والتعبير".

وأضاف في تغريدة نشرها على حسابه الشخصي بموقع "تويتر": "أصدر المجلس قرارًا بمنع إذاعة النشرة الإخبارية الرئيسية لقناتنا على مدار يومين. لم نتمكن من إذاعة نشرة الأخبار الرئيسية اليوم".

واستطرد في ذات السياق، قائلا: "ولكن أرسلوا لنا فيلما وثائقيا عن مولانا جلال الدين الرومي (صوفي تركي) لإذاعته إجباريًا. أشجب هذا القرار".

وفي تغريدة مماثلة، انتقد نائب حزب الشعب الجمهوري باريش يارقاداش، القرار، مستنكرًا عدم تعامل المجلس بنفس الطريقة مع وسائل الإعلام المقربة من حزب العدالة والتنمية الحاكم.

وتركيا أكثر دول العالم سجنا للصحفيين، واحتلت المرتبة رقم 157 من بين 180 بلدا على مؤشر منظمة صحفيين بلا حدود الخاص بحرية الصحافة في العالم لعام 2018.


ads
ads
ads
ads
ads
ads