الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440

المبعوث الأممي إلى اليمن يعترف بتأخير تنفيذ اتفاق ستوكهولم

الإثنين 15/أبريل/2019 - 11:10 ص
الأمصار
مارينا فيكتور
طباعة

أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن جريفيث، وجود تأخير في تنفيذ اتفاق ستوكهولم، الذي نص على وقف إطلاق النار في اليمن، وإعادة الانتشار العسكري في مدينة الحديدة الساحلية.

وأشار جريفيث، في رسالة موجهة إلى الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، إلى أن "الأمم المتحدة مازالت تتعامل بكل جدية لتذليل أي تحديات قد تحول دون التقدم في تنفيذ اتفاق ستوكهولم".


كما أكد أن "الأمم المتحدة ماضية قدما في التمسك بالتزامها نحو الاستمرار بالعمل مع الحكومة اليمنية التي تمثل شريكا رئيسيا في وقف الحرب وتحقيق التسوية السياسية الشاملة".

ومن جهة أخرى، هنأ المبعوث الأممي، الرئيس اليمني، وأعضاء مجلس النواب بمناسبة انعقاد مجلس النواب لجلسته في سيئون، مؤكدا التزام الأمم المتحدة بالعمل مع الحكومة اليمنية لإعادة الأمن والاستقرار لليمن.

وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أكد في وقت سابق، خلال جلسة البرلمان اليمني الذي انعقد في سيئون بحضرموت، أن "الشرعية اليمنية تهدف لإنجاز سلام شامل وفق المرجعيات الثلاث، إلا أن ميليشيا الحوثي تعرقل تلك الجهود وتتعمد إفشال كل الاتفاقيات"، مضيفا: أن "انعقاد البرلمان يشير بوضوح لفشل المشروع الحوثي المدمر"، ومتسائلاً إذا كان قد "حان الوقت لإلقاء السلاح والبدء في السلام".

ads
ads
ads
ads
ads
ads