الثلاثاء 23 أبريل 2019 الموافق 18 شعبان 1440

الشرطة تكشف لغز حادثة إغماء 48 عاملا في مزرعة بدبي

الأربعاء 20/مارس/2019 - 11:10 ص
الأمصار
طباعة

تمكنت شرطة دبي في دولة الإمارات من حل لغز حادثة إغماء 48 عاملًا مرة واحدة داخل إحدى المزارع، حيث تبين أن وراء الحادثة عاملًا أراد الانتقام من زملائه عن طريق دس مخدر خيول لهم في شاي الكرك، بسبب قصة غرامية.

وبحسب صحيفة "الإمارات اليوم"، فإن بلاغًا ورد عن إغماء 48 عاملًا في مزرعة، فيما ثارت الشكوك بداية بأن يكون العمال قد استنشقوا نوعًا من المبيدات، أو غازًا قد تسرب.

لكن تحريات مكثفة وجدت أن شاي الكرك هو وراء حالات الإغماء الجماعي، وأن هناك من قام بدس مادة مخدرة تستخدم لتسكين آلام الخيول وكافية لقتل البشر في الشاي، رغبة في الانتقام من زملائه، بسبب معايرتهم الدائمة له بسر من أسراره، مرتبط بقصة غرامية.

وتم نقل المصابين إلى المستشفى، حيث تراوحت حالات الإصابة لديهم بين الخطرة والمتوسطة والطفيفة، فيما عثرت التحقيقات على مادة في البراد الرئيس للمياه المستخدمة في إعداد الشاي، وهي عبارة عن مخدر قوي يستخدم في تسكين آلام الخيول، وكانت قد تمت سرقة عبوته في وقت سابق، لكن المسؤولين لم يبلغوا عن ذلك.

ومن المرجح توجيه تهمة الشروع بالقتل للمتهم، كون المادة كان يمكنها قتل العمال، لو وضعت مباشرة في الأكواب، بحسب خبيرة في الشرطة، لكن وضعها في براد الماء أسهم في تخفيف أثره بسبب تفاعله مع المياه والغليان.

ads
ads
ads
ads
ads
ads