الأربعاء 20 مارس 2019 الموافق 13 رجب 1440

محكمة يابانية ترفض إخلاء سبيل الرئيس السابق لـ "نيسان"

الأربعاء 09/يناير/2019 - 11:07 ص
الأمصار
مارينا فيكتور
طباعة

رفضت محكمة يابانية، طلبا بإنهاء احتجاز الرئيس السابق لشركة "نيسان" لصناعة السيارات، كارلوس غصن، على ذمة قضية فساد تتعلق بالكذب حيال حجم أرباحه.

وقالت وكالة الأنباء اليابانية "كيودو" إن المحكمة الجزائية في طوكيو رفضت طلبا من المحامي، بإنهاء احتجاز كارلوس غصن".

وجاء القرار بعد يوم من ظهور غصن أمام المحكمة، طالبا تفسيرا لاستمرار احتجازه، ودافعا ببراءته من تهم الفساد المالي. 

وقال غصن أمام المحكمة، إنه اتهم "بشكل باطل وغير عادل بناء على اتهامات لا أساس لها".

وشغل غصن منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركتي نيسان اليابانية ورينو الفرنسية، ورئيس مجلس الإدارة لشركة ميتسوبيشي موتورز التي أعلنت في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي عزل غصن من منصبه كرئيس لمجلس الإدارة بعد توقيفه.

وبقي غصن رهن الحبس الاحتياطي، منذ تشرين نوفمبر، حين تم إلقاء القبض عليه بتهم تتعلق بإعطاء إفادات كاذبة عن حجم دخله، وجرى تجديد حبسه بعد ظهور تهم جديدة تتعلق بخسائر شخصية حملها غصن على شركة نيسان.

ads
ads
ads
ads
ads
ads