الإثنين 17 ديسمبر 2018 الموافق 10 ربيع الثاني 1440

الصين تنوي الرد على العقوبات الأمريكية بشأن مسلمي الويجور

الأربعاء 28/نوفمبر/2018 - 10:33 ص
الأمصار
مارينا فيكتور
طباعة

أعلن السفير الصيني لدى الولايات المتحدة، تسوي تيان كاي، أن الصين سترد على نحو متناسب، على العقوبات الأمريكية على كبار مسؤوليها في إقليم شينجيانج.

ويشهد الإقليم بعض الاضطرابات، بشأن وجود انتهاكات لحقوق الإنسان، وأضاف السفير أن سياسات بكين في المنطقة تستهدف إعادة تثقيف "الإرهابيين".

وشبه تسوي في ما تقوم به الصين في شينجيانج، بقتال القوات الأمريكية لتنظيم داعش في العراق وسوريا، متسائلا: "هل بوسعكم أن تتخيلوا أن بعض المسؤولين الأمريكيين المكلفين بمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية سيواجهون عقوبات؟"، مضيفا أنه إذا جرى اتخاذ إجراءات من هذا القبيل فسنضطر للرد.

ولم يحدد تسوي التحركات التي قد تقدم عليها الصين.

ويقول مسؤولون أمريكيون، إن واشنطن من المحتمل أن تفرض العقوبات، بموجب قانون ماجنتسكي، وهو قانون اتحادي، يسمح للحكومة الأمريكية باستهداف منتهكي حقوق الإنسان، حول العالم، بتجميد أي أصول لهم في الولايات المتحدة، وحظر دخولهم الأراضي الأمريكية، ومنع الأمريكيين من الدخول في تعاملات تجارية معهم.

وتنفي الصين دائما، قيامها بأي إجراءات قمعية على أساس عرقي أو ديني في شينجيانج.

ads
ads