الإثنين 19 نوفمبر 2018 الموافق 11 ربيع الأول 1440

لقاء "المطار السري"..تفاصيل جديدة حول اجتماع مسؤول قطري بليبرمان

الأحد 21/أكتوبر/2018 - 01:07 م
الأمصار
ايمان جمعة
طباعة

جددت صحيفة "جلوبس" الاقتصادية الإسرائيلية، مساء أمس السبت، حديثها حول لقاء "المطار السري" بين وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان، ووزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، في قبرص، في شهر يونيو الماضي، التى تشكل الداعم الأكبر لحماس.

اللقاء السرى الذى تم بين المسئولين الإسرائيلى والقطرى، يؤكد أن الطرح الإسرائيلى لإقامة دولة فى غزة منفصلة عن الضفة الغربية وتعميق الانقسام الفلسطينى – الفلسطينى، لا يجد صدى سوى فى الدوحة، حيث يعمل نظام "الحمدين" الحاكم، على دعم الفصائل المتطرفة فى القطاع من أجل تحقيق هذا الهدف من خلال دعم وتمويل تلك الجماعات بحجة إعادة إعمار غزة.

وأكدت الصحيفة العبرية مجددا، أن محمد العمادي، السفير القطري في قطاع غزة، والمسؤول عن إعادة إعمار القطاع، التقى بمسؤولين إسرائيليين، داخل إسرائيل وخارجها، وأن له علاقات قوية مع كثير منهم، أهمهم، تساحي هنغابي، وزير التعاون الإقليمي.

وأشارت الصحيفة العبرية، إلى أن أي مساعدات تقدمها الحكومة القطرية بحجة دعم الشعب الفلسطيني بقطاع غزة، ما هي إلا لتقوية شوكة حماس في القطاع.

وقالت الصحيفة، إن الأموال القطرية التي تقدمها الدوحة، فإنها تدعم بها بشكل غير مباشر، حركة حماس في القطاع، مؤكدة أن الأموال لا تستخدم في تحسين البنية التحتية الفلسطينية، بل تستخدم في دعم العمليات المسلحة للحركة.

ورأت الصحيفة الاقتصادية الإسرائيلية، أن لقاءات المسؤولين القطريين ونظرائهم الإسرائيليين، تكررت بشكل ملحوظ في الآونة الأخيرة.

ads
ads
ads
adsads