الخميس 13 ديسمبر 2018 الموافق 06 ربيع الثاني 1440

عزل إمام مسجد في تونس اعتبر أن فيضانات نابل "عقابا من الله"

الأربعاء 10/أكتوبر/2018 - 04:19 م
الأمصار
مارينا فيكتور
طباعة

قررت وزارة الشؤون الدينية في تونس، عزل إمام مسجد اعتبر أن الفيضانات الأخيرة، التي اجتاحت محافظة نابل، عقابا من الله للتونسيين.

جاء ذلك في بيان للوزارة، ذكره الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني، في محافظة المنستير مراد بن صالح.

وقال بن صالح: "منطقة الأمن بمحافظة نابل، تحصلت على معلومات، تفيد بأن أحد أئمة المساجد، تعمد خلال خطبة الجمعة، التحدث عن الفيضانات الأخيرة بالمحافظة، معتبرا أنها عقاب إلهي".

وأضاف بن صالح: "الإمام قال إن العقاب الإلهي، كان بسبب زراعة العنب فيها وتحويله إلى خمر"، مبينا أنه تم استدعاء الإمام للتحقيق معه، فيما اعترف بما نسب إليه.

وأزضح المتحدث، أن الأمن واصل التحري مع الإمام، وفتح قضية عدلية موضوعها مخالفة قانون المساجد، في حين تم التنسيق مع وزارة الشؤون الدينية، التي قررت عزل الإمام وعينت إماما آخر مكانه.

وشهدت محافظة نابل التي تقع شمالي العاصمة تونس، الشهر الماضي، فيضانات أودت بحياة 6 مواطنين إضافة الى خسائر مادية.

ads
ads