الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 الموافق 05 ربيع الأول 1440

كوكب المريخ يهبط للإمارات بـ500 مليون درهم

الجمعة 14/سبتمبر/2018 - 02:52 م
الأمصار
ريموندا سامي
طباعة

أعلنت وكالة فضاء الإمارات العربية المتحدة، عن تأسيسها لمشروع "مدينة مارس العلمية" الضخم، الذي سيحاكي تماما أجواء كوكب المريخ، لتستمر الإمارات في مسيرتها نحو رؤية 2021 التي تجعلها ضمن أفضل دول العالم.

وصرح مدير سياسات ونظم الفضاء في وكالة الفضاء الإماراتية، ناصر الراشدي، أن الإمارات ستبني "مدينة مارس العلمية" في دبي، لمحاكاة الظروف على سطح المريخ، مشيرا إلى أن المدينة سيتم إطلاقها مع حلول عام 2021.

ولفت إلى أن "بناء "مدينة مارس العلمية" هو جزء من مشروع "مارس 2117"، لإقامة مستوطنة بشرية على كوكب المريخ بحلول عام 2117، والتي أعلن عنها نائب الرئيس ورئيس وزراء دولة الإمارات، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في عام 2017.

وأوضح أن فريقا من العلماء ورواد الفضاء، سيعيشون في "مدينة مارس العلمية" لمدة عام كامل، من أجل إجراء تجارب تتعلق بدراسات حول الزراعة والأمن الغذائي، كما ستعمل تقنية الطباعة الإشعاعية والحرارة والطباعة ثلاثية الأبعاد على محاكاة بيئة المريخ داخل مدينة دبي.

وأضاف الراشدي أن استكشاف المريخ في البلاد، مرتبط بمعرفتها بشأن ما الذي من الممكن أن تكتسبه من هذا الكوكب الأحمر، مما قد يؤدي إلى استخدامه.

ويشرح قائلا: "اخترنا كوكب المريخ بالطبع لأسباب مختلفة، هناك العديد من الأمور التي من الممكن أن نتعلمها من المريخ، والتي من السهل تطبيقها على الأرض وفي الإمارات العربية المتحدة، وتفوق ما سنتعلمه من القمر، لذلك فإننا ننظر إلى المريخ كوسيلة للتعلم وكذلك كنوع من الاستخدام، بالتعاون مع شركاء دوليين آخرين".

وستغطي "مدينة مارس العلمية" في دبي مساحة 1.9 مليون قدم مربع، وسيتكلف بناؤها 500 مليون درهم (136.1 مليون دولار).  

يأتي الاهتمام بكوكب المريخ لتشابهه مع كوكب الأرض، ووجود بصمات وأثار لوجود حياة سابقة على هذا الكوكب، ولكن مازالت الأبحاث مستمرة من خلال التلسكوبات والمسابر الفضائية، لذلك تقوم كل دولة بمبادرات عدة نحو الوصول للكوكب الأحمر واكتشاف الحياة عليه.

ads
ads
ads
adsads